هل يؤدي التدخين إلى بتر الساق؟

أوضح الدكتور الجراح أرمين أفاكيان خطورة ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، وعلاقته بالتدخين.

وقال: “ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم يمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب واضطراب تدفق الدم إلى الأطراف السفلى، والغرغرينا”، وفقا لوكالة الأنباء الروسية “نوفوستي”.

وتابع: “يؤدي ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم إلى تصلب الشرايين وظهور لويحات تصلب الشرايين في تجويف الشرايين”.

وهذا أحد عوامل الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية الخطيرة، وكذلك العرج المتقطع، الذي في مراحله الأولى يشعر الشخص بالألم أثناء المشي، وبعده يتطور إلى تصلب الشرايين التدريجي وإلى الغرغرينا. وعندما لا يتدفق الدم بصورة طبيعية إلى الساقين فإن أي إصابة أو جرح يصبح غير قابل للشفاء ويمكن أن يؤدي في النهاية إلى بتر الساق”.

وأضاف: “اتضح أن التدخين هو أحد الأسباب الأكثر انتشارا للإصابة بتصلب شرايين الساقين”.

وأوضح: “عندما يأتي إليّ مرضى يعانون من تصلب الشرايين في مرحلة الغرغرينا، أي في المرحلة التي يصبح من الضروري بتر الساق، يتضح من المعلومات التي نجمعها عن المرضى أن 90 % منهم يدخنون، أي أن التدخين هو أحد العوامل الرئيسية المسببة لارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، ما يؤدي إلى تضيق الشرايين ومشكلات في وصول الدم إلى الأطراف السفلية. وهذا يدل على أن التدخين يزيد من خطر بتر الساق”.

ويشير الجراح، إلى أن ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم يمكن أن يرتبط بالوراثة والوزن الزائد والإفراط في تناول الأطعمة الدهنية ونمط الحياة الخامل. وللحد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين، من الضروري إجراء فحص الدم الكيميائي الحيوي بانتظام.

واختتم: “برأي يجب أن يخضع كل شخص تجاوز الثلاثين من العمر لفحص الدم الكيميائي الحيوي مرة واحدة سنويا. لأن هذا الفحص يظهر من بين أشياء أخرى، مستوى الكوليسترول وجزيئاته الرئيسية في الدم. كما ينبغي إيلاء اهتمام خاص للبروتينات الدهنية منخفضة الكثافة. إذا كان هذا المؤشر مرتفعا، يجب فورا استشارة الطبيب أو الجراح حتى يصف العلاج المناسب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى