مذكرة تفاهم بين المصرية للاتصالات وشركة مياه الشرب للتوسع في شبكات الألياف الضوئية

شهد  المهندس حسام الجمل الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات  والمهندس ممدوح رسلان رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي توقيع مذكرة تفاهم بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة مياه الشرب بالقاهرة، وذلك بمقر الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بالقرية الذكية، للتوسع في شبكات الألياف الضوئية بالتشارك مع البنى الأساسية للمرافق الحيوية.

 

وقع مذكرة التفاهم المهندس محمد نصر الدين الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات والمهندس مصطفى الشيمي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مياه القاهرة.

 

ويأتي هذا التوقيع في إطار دور الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في نشر خدمات الاتصالات باستخدام أحدث التكنولوجيات والاعتماد على مبدأ التشارك في البنى الأساسية لمرافق الدولة المختلفة لما له من بالغ الأثر في خفض تكلفة الإنشاء وسرعة وصول الخدمة إلى المواطن في الريف و الحضر و بالإضافة الي المرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” وذلك تماشيًا مع استراتيجية الدولة في التحول الرقمي للوصول الي التحول الرقمي الكامل، وذلك بعد الاطلاع على أفضل التجارب والممارسات العالمية في هذا المجال، وتنفيذ مشروع استرشادي في السوق المحلي للوقوف على مدى ملائمته للسوق المصري.

 

وجدير بالذكر أن توقيع هذه المذكرة يأتي كأحد نتائج المنتدى التنظيمي الأول للأجهزة التنظيمية والذي عقد بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في ديسمبر الماضي والذي يهدف الي التكامل ما بين الأجهزة التنظيمية بما يعود بالنفع على المواطن المصري والمصلحة العامة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى