كل ما تريد معرفته عن أحدث متغير لفيروس كورونا “بيرولا”

تصدرت أخبار عدة محرك البحث خلال الساعات الماضية، ويرصد «يلا فور تريند»
كل ما تريد معرفته عن أحدث متغير لفيروس كورونا “بيرولا”
وفيما يلي التفاصيل:

أثار متغير كورونا الجديد “بيرولا” أو BA.2.86 مخاوف جديدة بين خبراء الصحة لأنه يحتوي على طفرات عالية وينتشر بسرعة، في هذا التقرير نتعرف على أعراض متغير بيرولا وطرق الوقاية، بحسب موقع “هيلث شوت”.

أكدت منظمة الصحة العالمية في تحديثها الوبائي لشهر سبتمبر أنها تراقب سبعة أنواع مختلفة من فيروس كورونا، بما في ذلك متغير BA.2.86 أو Pirola.

وتم الإبلاغ عن هذا المتغير الفرعي لأول مرة في الدنمارك في أواخر يوليو.

واعترفت هيئة الصحة العالمية بـ BA.2.86 باعتباره اختلافًا جديدًا تحت المراقبة.

بيرولا أو BA.2.86 هو أحد سلالات متغير أوميكرون لفيروس كورونا وهو موجود حاليًا على قائمة منظمة الصحة العالمية “للمتغيرات الخاضعة للمراقبة”.

 حالات بيرولا موجودة في إسرائيل والدنمارك والولايات المتحدة. وهو أكثر خطورة من المتغيرات السابقة لأنه يحتوي على أكثر من 30 طفرة بروتينية سبايك تختلف عن متغير XBB 1.5 من أوميكرون، وهذا يمنحه القدرة على المراوغة المناعية وقابلية الانتقال بشكل كبير.

يحتوي متغير Pirola، وهو أحد أنواع أوميكرون  XBB، على أكثر من 30 طفرة، لذا يجب مراقبته ويمكن أن يسبب عددًا كبيرًا من الحالات، ومن المتوقع أن تكون خفيفة.

هناك ارتفاع طفيف في حالات كورونا ولكن من المهم التعرف على الخطر من خلال اختبار الجينوم واتخاذ الاحتياطات اللازمة.

في حين تم اكتشاف حالات قليلة فقط من متغير بريولا في جميع أنحاء العالم، لم يتم الإبلاغ عن أي حالة وفاة حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى