شاحنة سايبر تراك من “تيسلا” تستلهم تصميم الطائرة المقاتلة “إف-17”

تتفاخر شركة تيسلا بتصميم شاحنتها الجديدة سايبر تراك ذات الشكل الذي يتميز بوجود زوايا فولاذية به من جميع الاتجاهات؛ ما يذكر بتصميم الطائرة المقاتلة “إف 17”.

وسلّمت عملاقة صناعة السيارات الكهربائية الدفعة الأولى من شاحنتها الجديدة، في حفل أقامته بمدينة “أوستن” في ولاية تكساس الأميركية، بحسب ما نشره موقع إن بي آر (NPR) وطالعته منصة الطاقة المتخصصة.

وقال كبير مصممي شركة تيسلا إن الشاحنة سايبر تراك استلهمت تيمة السيارة لامبورغيني كونتاش، وهي أيضًا سيارة ذات زوايا قوية، وهو الأمر نفسه في حالة الطائرة إف-17 المقاتلة، وفقًا لما نشرته وكالة رويترز، في 23 ديسمبر/كانون الأول 2023.

كما استلهم مصممو تيسلا تيمة السيارة التي تحولت إلى غواصة في فيلم جيمس بوند عام 1977 “ذا سباي هو لوفد مي” (The Spy Who Loved Me)، التي اشتراها ماسك.

قال كبير مصممي عملاق صناعة السيارات الكهربائية فرانز فون هولزهاوزن، إن التصميم ذا الزوايا الفولاذية لشاحنة “سايبر تراك” يساعد في تعزيز العلامة التجارية للشركة، مضيفًا أن الشاحنة استثنائية وليست مجرد تجربة.

وأضاف فون هولزهاوزن -في متحف بيترسن للسيارات في لوس أنجلوس- الذي أضاف لأول مرة طرازات الشاحنة الجديدة إلى معرض تيسلا: “أحببتها أو كرهتها، إنها مثار حديث الناس حول علامتنا التجارية”.

وتابع: “السيارة تجذب اهتمام الأشخاص الذين لم يمتلكوا شاحنة من قبل، مشيرًا إلى اصطفاف بعض المشترين المحتملين لها في بعض صالات عرض تيسلا”، وفق التصريحات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة.

وأوضح أنه كون الشاحنة سايبر تراك تبدو مختلفة، لا يعني أنها لا يمكن أن تكون مركبة كبيرة الحجم؛ فهي ستكون منافسًا قويًا في السوق بلا شك.

وقال: “نجلب إلى السوق أشخاصًا لم يكن من الممكن أن يمتلكوا شاحنة من قبل”؛ ولذلك لا أعتقد أنها مجرد تجربة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى