رئيس اتحاد البنوك: رفع الفائدة يستهدف احتواء الضغوط التضخمية

قال محمد الإتربى، رئيس مجلس إدارة اتحاد بنوك مصر وبنك مصر، فى تصريحات خاصة  لـ “اليوم السابع”، إن رفع البنك المركزى المصرى لأسعار الفائدة بنسبة 2% يأتى فى إطار السيطرة على التضخم والذى يعنى ارتفاع أسعار السلع والخدمات، مؤكداً أن البنك المركزى يمتلك من الأدوات التى تمكنه من احتواء التضخم خلال الفترة المقبلة.

 

وقرر البنك المركزى المصرى رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بنسبة 2% أى 200 نقطة أساس ليصل إلى 21.25%، 22.25% و21.75%، على الترتيب. 

 

وقرر البنك المركزى المصرى رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 21.75%.

 

على الصعيد العالمي، اتسم النشاط الاقتصادي بالتباطؤ نتيجة سياسات التقييد النقدي التي اتبعتها البنوك المركزية الرئيسية على الطلب، كما انخفضت الضغوط التضخمية العالمية مؤخراً نتيجة لسياسات التقييد النقدي التي تم اتباعها في العديد من الاقتصادات المتقدمة والناشئة، وعليه تراجعت توقعات معدلات التضخم لتلك الاقتصادات مقارنةً بما تم عرضه في الاجتماع السابق. وبالرغم من ذلك، يوجد حالة من عدم اليقين حول توقعات التضخم، خاصة بما يتعلق بأسعار السلع العالمية وذلك نتيجة للتوترات الجيوسياسية التي يشهدها العالم حالياً وكذا اضطراب سلاسل التوريد في البحر الأحمر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى