تسلا تخسر طعنا قضائيا في السويد بعد ثمانية أسابيع من الإضراب

تم منع شركة تسلا عمليا من تسليم سيارات جديدة لعملائها في السويد بعدما خسرت شركة السيارات الكهربائية الأمريكية العملاقة طعنا قضائيا ضد خدمة البريد في البلاد، حسبما ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الجمعة.

ويعني الحكم القضائي ضد الشركة المملوكة للملياردير أيلون ماسك أنها لا تستطيع الحصول على لوحات تسجيل السيارات الكهربائية الجديدة، مما يصعب الأمر على العملاء في خامس أكبر سوق أوروبي للشركة في قيادة سيارات تسلا بصورة قانونية.

ويرفض عمال البريد تسليم أي طرود مرتبطة بتسلا تعاطفا مع إضراب فنيي ميكانيكا انطلق في 27 تشرين الأول/ أكتوبر.

وثار الجدل بشأن حقوق التفاوض الجماعي في السويد بالفعل ليصل إلى عمال الموانئ في فنلندا والدنمارك والنرويج المجاورة، وليؤثر بشدة على تسليم السيارات في سوق إقليمية أكبر من السوق الألمانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى