ترامب يهدد زوكربيرج بالسجن في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية

جاء هذا التهديد في منشور على منصته الاجتماعية تروث سوشيال، حيث وعد ترامب بمحاسبة ما أسماهم «مزوري الانتخابات» بشكل غير مسبوق.

يبدو أن غضب ترامب نابع من المنح المالية التي قدمتها مؤسسة مرتبطة بـ زوكربيرج للجان الانتخابية المحلية عام 2020، والتي بلغت ملايين الدولارات.

رغم أن هذه المنح كانت غير حزبية وهدفت لمساعدة اللجان على إدارة الانتخابات خلال جائحة كورونا، إلا أن المُحافظين اتهموا زوكربيرج بمحاولة التأثير على نتيجة الانتخابات ضد ترامب.

جدير بالذكر أن لجنة الانتخابات الفيدرالية حققت في هذه المزاعم وبرأت زوكربيرج وزوجته بريسيلا تشان من أي مخالفات. لكن يبدو أن هذه الحقائق لم تمنع ترامب من توجيه تهديداته.

وتشير التقارير إلى أن استياء ترامب من زوكربيرج له جذور أعمق، حيث قامت فيسبوك بحظر حساب ترامب بعد أحداث اقتحام مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021، قبل أن تسمح بعودته في عام 2023.

مع تزايد احتمالات فوز ترامب في الانتخابات القادمة وفقًا لاستطلاعات الرأي، يتساءل المراقبون عن مدى جدية تهديداته بسجن خصومه السياسيين. ويرى بعض المحللين أن قرار المحكمة العليا الأخير بشأن الحصانة الرئاسية قد يزيد من فرص استخدام ترامب لأجهزة إنفاذ القانون الفيدرالية ضد معارضيه.

من المفارقات أن العديد من خبراء الانتخابات يرون أن فيسبوك كان منصة رئيسية لانتشار المعلومات المضللة التي ساعدت ترامب في الفوز بانتخابات 2016 ضد هيلاري كلينتون. وتبقى احتمالية سجن زوكربيرج بتهم تزوير الانتخابات نهاية غير متوقعة للتجربة الديمقراطية الأمريكية.

المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى