الوصل وشباب الأهلي.. قمة من العيار الثقيل

يواجه المتصدر نادي الوصل اختباراً صعباً للغاية أمام الوصيف شباب الأهلي، اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة 12 من دوري أدنوك للمحترفين.

تتقارب أرقام الفريقين مع تسجيل شباب الأهلي 27 هدفاً، مقابل 31 هدفاً للضيوف، بينما خرج الأول بـ3 مباريات بشباك نظيفة، مقابل مباراتين فقط لـ”الإمبراطور”.

أما على صعيد تاريخ المواجهات في المحترفين، فتقابلا 28 مرة، كان التفوق لـ”الفرسان” في 12 مباراة، مقابل 8 للوصل.

وستكون المباراة الثالثة بين الفريقين خلال فترة شهرين، بعدما كان التقيا في 20 أكتوبر (تشرين الأول) في ذهاب ربع نهائي كأس مصرف أبوظبي في إستاد راشد، وانتهى الحوار بفوز الوصل 3-2، قبل أن يعود ويتفوق إياباً في ملعب زعبيل بالثلاثة في 11 ديسمبر (كانون الأول).

ويحتل الوصل المركز الأول برصيد 27 نقطة، بينما يملك شباب الأهلي 24 نقطة.

وسيفتقد الوصل خدمات الهداف فابيو ليما، والظهير سالم العزيزي، بسبب الإيقاف، مما سيضع الكثير من التحديات على عاتق علي صالح، والسويسري هاريس، وأداما أو كايو الذي يرجح مشاركته أساسياً.

أما شباب الأهلي فسيخوض المباراة بروح الفوز ولا شيء سواه، وإن كان الفريق عاد من ملعب الشارقة بالتعادل الثمين، لكنه حمل بعض الغصة خاصة مع حرمان الفريق من خدمات عبدالله حارب الذي سيكون أبرز الغائبين عن تشكيل “الفرسان”، بسبب الإصابة القوية التي تعرض لها.

وسينضم حارب إلى قائمة الغيابات في الفريق “الأحمر”، لكن الرهان سيكون كبيراً على قدرات الهداف الصاعد والواعد ماتيوس ليما الذي رفع غلّته إلى 5 أهداف بتسجيل هدف التقدم في مرمى “الملك”، ليعوض غياب مؤنس دبور المصاب بأفضل شكل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى