الضرائب: تقديم الإقرار الضريبى التزام قانونى على الممول فعليه أن يبادر لتقديمه

أكدت “رشا عبد العال رئيس مصلحة الضرائب المصرية” أن تقديم الإقرار الضريبي التزام قانوني على الممول وعليه أن يبادر إلى تقديمه دون الانتظار إلى الأيام الأخيرة من مهلة تقديم الإقرار، موضحة أن المصلحة استعدت لموسم تقديم الإقرارات عن عام 2023 في كافة المراكز والمأموريات الضريبية من حيث الاستقبال الجيد للممولين ومساعدتهم فى تقديم إقراراتهم السنوية والعمل على حل أى مشاكل أو صعوبات قد تواجههم من الناحية الإجرائية أثناء عملية سداد الضريبة المستحقة طبقا لإقراراتهم جاء ذلك وفقا لتوجيهات وزير المالية.

 

وأضافت “رئيس مصلحة الضرائب” أن هناك العديد من الخدمات التى تقدم من خلال المكاتب الأمامية بالمراكز الضريبية والمأموريات المدمجة ومنها تسليم الأكواد للممولين الجدد للربط على المنظومة الجديدة وكذلك المحاسبين ليتمكنوا من اعتماد الإقرارات الضريبية التى تخص عملائهم من الممولين ، قائلة أن ما طرأ على مصلحة الضرائب المصرية من تطوير و رقمنة وميكنة ورفع كفاءة للبنية التكنولوجية كان له انعكاس واضح فى نجاح المواسم الضريبية الماضية ‘حيث ساهم فى تقديم خدمة فعالة من خلال قدرة الممول على الدخول إلى نظامه/سجله الضريبي الإلكترونى من خلال أى حاسب آلي خلال ٢٤ ساعة/٣٦٥ يوم دون الاحتياج إلى استخدام أى أدوات أو برامج مساعدة .

 

ومن الجدير بالذكر أن المصلحة تحرص دائما على نشر الوعى والثقافة الضريبية والإمداد بكل جديد للممولين من خلال الندوات التى تنظمها المصلحة ، وذلك للاستفادة من الشرح الذى يقدم من خلالها، والتى  تساعد الممولين على تقديم إقراراتهم الضريبية الالكترونية بكل سهولة ويسر على المنظومة ويتم من خلالها الرد على كافة الاستفسارات والتساؤلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى